تجاوز إلى المحتوى الرئيسي
  • ما هي أسباب بطء اعتماد أوروبا لنظام MOOCs؟
    بواسطة: محمد عدنان الصانع

    لم يُنظر إلى أوروبا على أنهم ثوريون كما تم اعتبارهم في سياق أمريكا الشمالية. كان هناك بعض التعاون مع رواد MOOC الأوائل مثل George Siemens و Stephen Downes ، ولكن لم تبدأ الجامعات في إطلاق MOOCs إلا في عام 2012.

    متابعة القراءة
  • الإرشاد الوظيفي في فلسطين وسنغافورة
    بواسطة: مروة عصام الأضم

    يعد العنصر البشري المحرك الرئيسي والفاعل في تطور ورقي المجتمعات على شتى الأصعدة والمجالات، وتأتي هذه الأهمية من خلال ما قد يمتلكه من طاقات وقدرات ومعارف، الشيء الذي يتطلب تنمية هذا العنصر وصقله وإعداده، وعبر مراحل مختلفة ومتزامنة ومستمرة.

    متابعة القراءة
  • عولمة التعليم بنظام موك MOOC
    بواسطة: محمد عدنان الصانع

    سيتم توضيح أهم عناصر نظام التعليم عن طريق " الأونلاين MOOC " والذى يعد من أشهر أنظمة التعليم في الآونة الأخيرة. وهو عبارة عن دروس جماعية مفتوحة المصدر. وسيتم توضيح كيفية عمله، وسنقوم بعرض أنواع نظام المووك والفرق بين " cMOOC "و" xMOOC " وأهم نقاط الاختلاف بينهما . وساقوم بعرض شامل لأهم أسباب تأخر استخدام نظام المووك في دول أوروبا على الرغم من أنها دول متطورة ورائدة فى مجال التطور التكنولوجي، و سأبين أهم الاتجاهات المستقبلية التي تسعى الجامعات لتحقيقها للطلاب حول استخدام نظام المووك.

    متابعة القراءة
  • صيانة المناهج الجامعية... بقطع غيار من خارج الصندوق!
    بواسطة: علي الشيخ حمد

    في هذه الزاوية المختصرة لا أريد اشغال القارئ الكريم باستطرادٍ طويل في نقدٍ تفصيليٍّ للمناهج العلمية التخصصية في المدارس والجامعات -وإن كانت هذه المناهج في حقيقتها غالبًا محتاجة لمثل هذا الجهد التخصصي العميق-، فلستُ وصيًّا على تخصصات دقيقة لا علم لي بها ولا اتصال، كما أنَّ غاية الفكرة التي أريد التعريج عليها لا تتعلق بالتخصص الدقيق الذي ينتسب إليه المتعلمون مطلقًا، إنما مقصود المقال هنا مُنصَبٌّ خارج إطار التخصص تمامًا، ومسلطٌ على زوايا حياتية أخرى مركزية وبالغة الأهمية في حياة الفرد عمومًا والطالب الجامعي على وجه الخصوص، ويجدر بالعالمين في حقول المعرفة والتربية والتعليم العناية بها، ومنحها قدرًا من الجهد، ما دامت بهذا القدر من الأهمية في حياة الأفراد والمجتمعات.

    متابعة القراءة
  • أثر ضعف الإعلام والتعليم على انحطاط العقل المسلم
    بواسطة: نبيل ينسي

    في عصر يحتفى فيه كثيرا بالمؤسسات، وتعلق عليها الأمل، وينتظر منها الشيء الكثير، يجب أن لا ننسى أن البشر بطبعهم كانوا دائما صناع مؤسسات، وأن هذه ليست ظاهرة حديثة، في كثير من الأحيان لم تكن هذه المؤسسات بهذه الضخامة الموجودة الآن وبهذه الآمال العظام لكنها كانت موجودة.

    متابعة القراءة
  •  معيار التعليم العالي والتدريب
    بواسطة: فريق التحرير

    إنَّ التقهقُر الذي يشهُده الواقع العربي اليوم هو نتيجةٌ لتراكمِ العديدِ من الأزماتِ، من أكثرها تأثيرًا وعُمقًا أزمة التّعليم المُنحَط التي أدّت بدورهَا إلى تأزمٍ فكريٍ حَضاريّ تظهر أبسطُ تجليّاته في الأجيال ذاتِ الاهتمامات الهابطَة والفاعليّةِ المُنعدمَة، أجيالٌ  تتلمذت سنينًا طِوالًا ثمّ تخرّجت من مدارس تُدْعى تجاوزًا بالتّعليميّة، فلا أنتجَت عقولًا تدفع بمستقبل أمّتها في مدارجِ التطور العلمّي ولا هيّ قوّمت سلوكياتٍ ولا غيّرت من العادات المُتوارثَة في بيئةٍ يسودُها التخلُّف.

    متابعة القراءة